مؤشرات مكة المكرمة
التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن انتظام جمع القمامة  ::  مشاركة المرأه في الادارة المحلية  ::  تمثيل المواطنين  ::  التوزيع النسبي لطريقة قدوم حجاج الخارج  ::  التوزيع النسبي لوسائل التنقل  ::  نسبة الأُمّيّة للكبار  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن الحركة المرورية بالمنطقة المركزية  ::  التوزيع النسبي لمراكز حفظ الامتعة حول المسجد الحرام وفقا لسعتها  ::  متوسط تكلفة النقل الي مكة المكرمة  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن خدمة دورات المياه بمشعر مزدلفة  ::  توزيع الاحياء المخدومة بخطوط النقل العام  ::  معدل توفر شركات الصرافة  ::  التوزيع النسبي لمستوي الرضا عن خدمات التوعية الدينية والارشاد  ::  متوسط مدة الاقامة بمكة المكرمة  ::  معدل توفر البنوك  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن اسعار النقل داخل مكة المكرمة  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن جودة خدمة الهاتف الجوال  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى تعامل العاملين الإداريين بالمسجد الحرام  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى خدمة الصرف الصحي   ::  التوزيع النسبي لتوفر الهاتف الثابت  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى جودة رصف الشوارع  ::  التوزيع النسبي لنوع حيازة المسكن  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى خدمة الهاتف الثابت  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مدى توفر الخدمات الأمنية  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن توفر حاويات قمامة  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى خدمة الإنترنت  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى جودة إنارة الطرق والشوارع  ::  مُعدل ملكية أجهزة منصات اللعب  ::  لتوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى خدمة تصريف الأمطار والحماية من السيول.  ::  نسبة ملكية المسكن  ::  مُعدل كثافة الفصل الدراسي في التعليم الثانوي  ::  التوزيع النسبي للسكان وفق مراكز المحافظة  ::  متوسط سعر المياه المنقولة بالشاحنات (الوايتات)  ::  معدل التكوين الأسري  ::  نسبة المباني السكنية المأهولة

مرصد الحج

عرض نماذج البيانات وقيم المؤشرات


 نشأت مكة المكرمة ابتداءً مرتبطة بالبيت العتيق فكانت المكان الأول لعبادة الله على الأرض ، وقد بوء الله سبحانه مكان البيت لسيدنا إبراهيم أبو الأنبياء عليه الصلاة والسلام وأمره أن يدعو الناس للحج ، ومنذ ذلك الحين نشأت مكة المكرمة أم القرى وظلت عامرة بالسكان والناس حتى يومنا هذا، فكانت مدينة الحج ونموذج للمدينة التي قوامها النشاط الديني الذي بدونه ما كان لتكون مدينة في هذه البقعة الوعرة الجافة شديدة الحرارة من الأرض.ويقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز:

)إِنَّ أولَ بَيْت وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وهُدىً لِلْعَالَمِين * فِيهِ آياتٌ بَيِّناتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كانَ آمِناً، وَللهِِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً، وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمين ).(سورة آل عمران/ 96 ـ 97)وانطلاقا من أهمية أنشطالحضري للعاصمة المقدسة، كان إعلان المرصد الحضري للحج ومدن المشاعر المقدسة الثلاث (منى وعرفات ومزدلفة)  كمرصد نواة ضمن المرصد الحضري لمكة المكرمة، ويأتي هذا في إطار إدراك المرصد الحضري إلى خصوصية المؤشرات الحضرية وأنماط التنمية الخاصة بأنشطة الحج. يتناول المرصد الحضري للحج إطارين للعمل والاهتمام:ة الحج وتأثيرها على الأداء

الأول: يتناول الإطار الشامل :

ويهتم بإنتاج المؤشرات الحضرية على مستوى مدينة مكة المكرمة خلال موسم الحج وقياس الأداء الحضري على مستوى تداخل الخدمات بين الحجاج والسكان، كما ينتج المؤشرات التي توضح ما تحتاجه المدينة أو زوارها خلال هذا الإطار الزماني / المكاني.

كما يهتم المرصد الحضري بالمستوى الثاني:

وهو الإطار المدقق للعمل خلال فترة تواجد الحجاج بالمشاعر المقدسة ( منى / مزدلفة / عرفات) وهو ما أطلق عليه مدن المشاعر  المقدسة على غرار مدن الزيارات الموسمية في العالم، وذلك وصولاً إلى إطار عمل مدقق  يهتم بفترة استخدام هذه المدينة، والذي يكون ما بين خمسة أو ستة أيام على أقصى تقدير، هذا الإطار يشكل المستوى الزماني والمكاني الأدق لموسم الحج.

المرصد الحضري للحج:

هو مركز متخصص يعمل على جمع وتحليل المؤشرات الحضرية والتي تساهم في إعداد سياسات التنمية الحضرية لموسم الحج ومدن المشاعر  المقدسة على جميع المستويات ومتابعتها وتقييمها كما أنه يعمل على التنسيق بين الجهات المعنية وذات العلاقة بعمليات التنمية الحضرية من أجل توحيد الرؤى لاتخاذ القرارات التنموية الصائبة.

كما يمكن التعبير عنه بأنه مركز يعمل على تحديد الاحتياجات التنموية للمدينة خلال موسم الحج في إطار مجموعة من الأولويات، ويعمل المرصد على توفير وإدارة المعلومات اللازمة للتطور العمراني في المدينة من خلال برنامج الأمم المتحدة للتنمية والذي طرح منظومة المراصد الحضرية والتي من شأنها تسهيل عمليات جمع وتنظيم المعلومات من خلال شبكة اتصالات بين المراصد لتسهيل مهامها والمساعدة في بناء قدرات المراصد المحلية على وجه الخصوص.

الغاية:

-         صياغة وتوجيه سياسات واهداف التنمية الحضرية الشاملة والمستدامة بمدينة مكة المكرمة المرتبطة بالحج من خلال:

-         مواجهة التحديات الحضرية المتزايدة والتي تحتاج إلى الرصد الحضري بصفة دورية

-         تحديد وجمع البيانات اللازمة للحج

-         انتاج وتحليل المؤشرات الحضرية للحج

-         متابعة التغير في عمليات تطوير الخدمات بالحج

-         دعم متخذي القرار ومعدي السياسات التنمية للحج

الأهداف:

هدف المرصد الحضري للحج الرئيسي هو " انتاج مؤشرات حضرية للخدمات المقدمة في موسم الحج، ودراسة الأحوال البيئية والاجتماعية والاقتصادية والعمرانية المصاحبة لموسم الحج من خلال إتاحة المؤشرات الحضرية التي تقيس الأداء خلال الموسم"

 ويتم تحقيق ذلك من خلال ما يلي:

·         توفير قاعدة بيانات محدثة للأنشطة والأوضاع الحضرية للحج ومدن المشاعر المقدسة الثلاثة (منى، وعرفات، ومزدلفة) ، وهذه القاعدة منظمة بأسلوب منهجي قياسي يستفيد منها واضعي السياسات والبرامج الحضرية والأكاديميون المتخصصون.

·         وضع نظام لجمع بيانات محددة يمكن صياغتها ومعالجتها بأسلوب قياسي لإنتاج مؤشرات عن الأوضاع الحضرية لمدن المشاعر المقدسة.

·         صياغة المؤشرات التي تعبر عن الأوضاع الحضرية والتنموية للحج وتحقيق أهداف الرصد بمشاركة كلاً من القطاع الرسمي الإدارات الحكومية، والقطاع الخاص و المجتمع المدني( شركاء التنمية).

·         فهم أثر السياسات والبرامج على البيئة المعيشية للحجاج.

·         إنتاج مؤشرات عن الأنشطة الحضرية للحج بالمشاعر المقدسة وعقد مقارنات بينها وبين المؤشرات الحضرية خارج الموسم، وأيضاً مقارنتها مع مؤشرات السنوات السابقة.

·         تبادل الخبرات والتعاون مع المراصد القومية والإقليمية ومراصد المدن الأخرى داخل المملكة وبالمنطقة العربية.

·         إلقاء الضوء على المشكلات والقضايا التنموية بمدن المشاعر المقدسة، لمساعدة متخذي القرار في وضع السياسات المناسبة لحلها.

 الفعاليات:

 ·         إجراء المسوح الميدانية بمواسم الحج، وذلك من خلال تنفيذ مسوحات ميدانية موسعة على الحجاج بجنسياتهم المختلفة أثناء مواسم الحج بهدف التعرف على الأنماط الاقتصادية والاجتماعية للحجاج ومدى تمتعهم بالخدمات المقدمة خلال موسم الحج ورضاهم عنها وصولاً إلى قياس جودة الخدمة وإتاحتها للحجاج .

·         جمع البيانات المكتبية من الجهات ذات العلاقة بتقديم الخدمات للحجاج.

المخرجات :

·          تقارير تشمل المؤشرات الحضرية للحج تشمل على ثمانية محاور للخدمات، إضافة إلى المشاركة في المؤتمرات والندوات واللقاءات والمعارض المتخصصة بشؤون الحج. 

هذا، وقد تم صياغة العديد من المؤشرات لمرصد الحج تتناول الإطارين الشامل والأدق لموسم الحج، وتم صياغتهم على غرار المؤشرات الحضرية الدولية المنتجة بواسطة أجندة الموئل وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، ويتم انتاج المؤشرات الحضرية من واقع بيانات مسجلة رسمية، أو من خلال تنفيذ استبيانات حقلية خلال مواسم الحج، وقد بدأ إصدار أول التقارير الخاصة بمؤشرات الحج في موسم حج عام 1431ھ.

مهام وأنشطة المرصد الحضري للحج:

-         إعداد وتحليل المؤشرات الحضرية على المستوى المحلي.

-         تحضير برنامج مؤشرات حضرية لمتابعة تطبيق أجندة الخطة التنموية الحضرية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

-         قياس كفاءة المؤشرات في إعادة صياغة السياسات التنموية.

-         إعداد وتبني وطرح إطار لسياسة التنمية الحضرية الإقليمية والمحلية.

-         إعداد التقارير والنشرات العمرانية المتعلقة بالوضع الحضري لمدينة المشاعر المقدسة.

-         تنظيم لقاءات تشاورية دورية حول أنشطة مرصد الحج وفعالياته

-         تحديد القضايا ذات الأولوية بالتنسيق مع شركاء التنمية.

آليات العمل بالمرصد الحضري للحج:

إن اصدار مؤشرات مقاييس خاصة بالحج يعتبر من أهم مصادر المعلومات اللازمة للتخطيط للحج بما يسهم في تقديم خدمة أفضل لضيوف الرحمن، ونظراً لأهمية أنشطة الحج وتأثيرها على الأداء الحضري للمدينة المقدسة فأن دور المرصد الحضري للحج يأتي للتعرف على أنماط التنمية الخاصة بالحج والتي بدأت بأكثر من ثمانين مؤشراً في موسم حج عام 1431ھ، ثم توسعت بفضل الله إلى ما يزيد على المائتي مؤشر حالياً.

وينقسم العمل في المرصد الحضري إلى مجموعة من المراحل ، حيث يتم أولاً جمع البيانات من مصادرها المختلفة ، ومن ثم تحليلها واستخلاص المؤشرات منها ، فإخراجها وإصدارها في صورة تقارير تحتوي على هذه المؤشرات ، ويتم جمع البيانات الخاصة بالحج من خلال كلاً من :

أولاً : جمع البيانات من الجهات ذات العلاقة

وذلك من خلال التواصل مع شركاء التنمية من الجهات المختلفة ذات العلاقة بالحج سواء كانت جهات حكومية أو جهات خاصة أو خيرية ، حيث يتم جمع البيانات منها حول ما تقدمه من خدمات مختلفة للحجاج سواء في مكة المكرمة أو المشاعر المقدسة ، وذلك منذ لحظة وصولهم إلى مدينة مكة المكرمة وحتى مغادرتهم لها بسلامة الله.

ثانيا: استطلاع آراء الحجاج

حيث أن كثير من البيانات ترتبط ارتباط مباشر بالحجاج أنفسهم ، مما يتطلب إجراء استطلاع واستبيان عينة من الحجاج حول هذه البيانات والمعلومات للتعرف على مؤشرات احصائية تبين الاتجاهات العامة للحجاج بالنسبة للمحاور المختلفة للمؤشرات الحضرية ، مع التركيز على استطلاع مستوى رضا الحجاج عن الخدمات المقدمة لهم من قبل الجهات المختلفة.

أداة جمع البيانات:

تستهدف الاستبيانات إنتاج المؤشرات من مجتمع حجاج بيت الله الحرام سواء القادمين من داخل المملكة أو من خارجها ، حيث يتمثل الإطار المكاني لعينة الدراسة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ، بينما يتحدد الإطار الزماني للدراسة خلال موسم حج بدءً من اليوم العاشر من شهر ذي الحجة وعلى امتداد أيام التشريق بمشعر منى، ثم يستمر لمدة الأسبوعين التاليين بمكة المكرمة.هذا ويتم جمع البيانات من خلال استبيان صمم خصيصاً لهذا الغرض، يحتوي على العديد من الأسئلة تتناول المحاور المختلفة لمجموعات المؤشرات الحضرية الثمانية، ويتكون فريق جمع البيانات من طلاب جامعيين يتقنون لغات الحجاج ومن جنسياتهم بما يحقق أكبر قدر من التواصل مع الحجاج ، حيث يقوم الفريق باستطلاع آراء عينة متنوعة من الحجاج وتفريغ إجاباتهم في استبانة إليكترونية بطريقة مباشرة وتضم الاستبانة ثلاثة أنواع من الأسئلة وهي:

اسئلة متعددة الإجابات (MCQ):

ويكتب فيها السؤال ويوضع أمامه خيارات الإجابة : فقد تكون (نعم/لا) نحو هل سبق للحاج أداء فريضة الحج؟ وملكية الحاج لهاتف محمول؟ سابق معرفته بالإنترنت؟ استفادة الحاج من الإطعام الخيري؟ وهل يستمع إلى قنوات فضائية؟ ، أو أسئلة ذات أكثر من إجابتين، نحو جهة القدوم، وقت الانتظار بالمعبر، وسيلة النقل إلى مكة المكرمة، وسيلة النقل في النفرة، والزمن اللازم للنفرة من عرفة إلى المزدلفة، والحالة الاجتماعية والتعليمية للحاج وخلافه.

أسئلة قياس درجة الرضا (satisfaction degree questions )

وتقع على مقياس ليكرت من اربعة (راضي جدا / راضي / غير راضي / غير راضي جداً)، مثل تقييم الخدمات المقدمة من شركات السياحة، وخدمات النقل والمواصلات، وخدمات السكن والاعاشة وخدمات التوعية والارشاد الديني وخدمات شبكة المعلومات وتوفر دورات المياه العامة ونحو ذلك من الاسئلة

أسئلة رقمية (numerical questions)

وهي الاسئلة التي تحمل إجابات رقمية مباشرة، نحو الدخل الشهري، وعدد ايام المبيت في منى، وعدد الأفراد المقيمين مع الحاج في الغرفة وخلافه وتدخل هذه الارقام في قاعدة البيانات بشكل مباشر

أسئلة ذات نهاية مفتوحة (open ended questions)

تعتمد على الأسئلة المفتوحة التي يقوم فيها المبحوث بالإدلاء فيها برأيه ومقترحاته بشكل نصي مفتوح سواء باللغة العربية أو أي لغة أخرى نحو أبرز الصعوبات التي تواجه الحاج والحلول المقترحة من وجهة نظره وبياناته الشخصية.

أولا:عينة المسح الاجتماعي والاقتصادي للحجاج:

يهدف الحصول على عينة ممثلة لمجتمع الحجيج قسم الحجاج إلى فئتين الحجاج القادمون من خارج المملكة والحجاج القادمون من داخل المملكة ، ولكي تكون عينة الدراسة دالة وممثلة لمجتمع الحجيج وتلبي أهداف المرصد الحضري لا بد ان تكون لمختلف الاجناس والاعراق المشاركة في الحج عن طرق نسب تمثيلها في مجتمع الحجيج لذلك فقد تم الأخذ بعين الاعتبار درجة تمثيل كل جنسية في تحديد حجم العينة طبقاً لمعيار عدد حجاجها في الحج.أما فيما يخص حجاج الداخل فقد تم تحديد عينة تعتمد على العدد النظامي لحجاج الداخل يتم جمع استبياناتها من مخيمات حجاج الداخل أثناء إقامتهم بمشعر منى خلال يوم النحر وطوال أيام التشريق.

ثانيا: مرحلة إدخال البيانات والتحليل

تم تطوير نظام إدخال البيانات الخاصة بالاستبيان بحيث أصبحت الاستبيانات إلكترونية يتم جمعها عبر الأجهزة اللوحية المحمولة ، ويتم إدخال إجابات الحجاج في قاعدة البيانات مباشرة بمجرد حفظ الطالب الباحث للاستبيان الذي قام به مع الحاج، وقد تم تصميم وتنفيذ قاعدة البيانات من خلال فريق من المبرمجين قام بإعداد برنامج مخصص لذلك يشتمل على الاستبيانات وعلى منظومة متابعة إلكترونية متكاملة توضح مكان وزمان جمع كل استبيان بصورة آنية ، وبعد الانتهاء من جمع الاستبيانات ميدانيا يتم تجهيز وتسليم ملفات البيانات إلى الباحثين القائمين بالتحليل الإحصائي، والذين بدورهم يقومون بإجراء التحليلات اللازمة لإنتاج المؤشرات.وقد تم استخدام منهج التحليل الوصفي للحصول على المؤشرات المطلوبة والتي يتم حسابها وفقاً للعلاقات المنظمة لها والمدرجة في سجلات المرصد الحضري وفق ما يلي:

-         مؤشرات يتم حسابها مباشرة من عينة الدراسة

-         مؤشرات يتم حسابها من بيانات مسجلة

-         مؤشرات يتم حسابها من بيانات ثانوية من مصادرها

-         مؤشرات يتم حسابها بالدمج بين بيانات العينة وبيانات مسجلة

-         مؤشرات يتم حسابها بالدمج بين بيانات ثانوية وبيانات مسجلة

-         مؤشرات يتم حسابها بالدمج بين بيانات مسجلة وبيانات ثانوية

المؤشرات الحضرية للحج:

حيث أن المؤشرات الحضرية للحج تتناول كلاً من مدينة مكة المكرمة ومن المشاعر المقدسة خلال موسم الحج وما يقدم بها من خدمات خلال موسم الحج قبل وأثناء وبعد أيام الحج ، فأنها تتناول المؤشرات الحضرية العامة لمدينة مكة المكرمة إضافة إلى مؤشرات حضرية خاصة مرتبطة وناتجة عن الحج وما يصاحبه من ظواهر وما يقدم به من خدمات مرتبطة به ، وكما أنها تتناول مدينة مكة المكرمة فإنها تختص بدراسة واستعراض المؤشرات الحضرية لمدن المشاعر المقدسة وما يقدم بها من خدمات ، وذلك وفق المحاور المختلفة للرصد الحضري وما يتبعها من محاور فرعية ، على النحو التالي: