مؤشرات مكة المكرمة
تركيز الجسيمات الدقيقة (PM2.5): 47.4   ::  متوسط زمن رحلة العمل  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن الخدمات الأمنية بأحياء مكة المكرمة.  ::  الاسر القاطنة في وحدات سكنية دائمة  ::  معدل توفر الأطباء  ::  معدل براءات الاختراع الجديدة لكل 100.000 نسمة  ::  معدل التعرض الي السرقة   ::  التوزيع النسبي لايام وليالي الاقامة في مشعر مني  ::  متوسط الانتاج اليومي من النفايات الصلبة بالمسجد الحرام في موسم الحج   ::  التوزيع النسبي لمستوي الرضا عن خدمات مؤسسة الطواف  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن الخدمات الامنية  ::  التوزيع النسبي لتوقيت رمي جمرة العقبة  ::  التوزيع النسبي للمفقودات بالمسجد الحرام  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن سهوله الوصول للادوار العليا بالمسجد الحرام  ::  معدل التغير في عدد المتسولين  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن خدمة دورات المياه و المواضئ حول المسجد الحرام  ::  التوزيع النسبي لزمن الانتقال من المسكن الي المسجد الحرام  ::  معدل الاستجابة لمكالمات الطوارئ  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مدى توفر الأرصفة  ::  الكثافة السكانية  ::  متوسط حجم الأسرة المعيشية  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى النظافة   ::  التوزيع النسبي لارتباط العمل بالحج أو العمرة  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن استمرارية توفر المياه   ::  التوزيع النسبي لوسائل التنقل  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى أسعار خدمة الإنترنت  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى خدمات الرخص والسجلات التى تقدمها الأمانة عبر موقعها  ::  التوزيع النسبي لدخل الأسر المعيشية  ::  نسبة الأسر الفقيرة غير المشمولة بالضمان الاجتماعي  ::  التوزيع النسبي لمصادر الحصول على الكهرباء  ::  نسبة الطلاب إلى المعلمين بالتعليم المتوسط  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى أسعار النقل الخاص في الحج  ::  توزيع التجمعات السكانية وفق مراكز المحافظة  ::  التوزيع النسبي لمصادر مياه الشرب  ::  معدل حالات القتل المسجلة  ::  التوزيع النسبي لمستويات الرضا عن مستوى جودة الخدمات التعليمية    

تعریف المرصد

تعریف المرصد

السبت 20 ذو الحجة 1436 الموافق 3 أكتوبر 2015

هو مركز إداري متخصص يتولى جمع بيانات عن الحالة الحضرية للمدينة والأنشطة السكانية بها وصياغة وإصدار تلك البيانات في صورة عدد من المؤشرات الحضرية، وهو يعمل جهاز استشاري لمعدي سياسات التنمية الحضرية.



 وتتحدد أهمية المرصد في تزايد دور البيانات والمعلومات بالنسبة للمجتمعات البشرية لكي تصبح مجتمعات حضرية تساهم المعلومات الدقيقة فيها مساهمة فعالة في إتخاذ القرار المناسب في الوقت الملائم، وتزداد قيمة هذه المعلومات وبالبيانات حين تكون ضمن إطار سياسات وخطط وبرامج متوسطة وطويلة المدى وكلما زادت الموارد المتاحة المستخدمة في برامج التنمية زادت معها قيمة المعلومات خلفية عن إنشاء المرصد وارتباطه بسياسات التنمية الحضرية على المستوى الدولي ترجع فكرة المراصد الحضرية إلى إستراتيجية المأوى التي أعتمدت بواسطة الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1988م، التي دعت إلى تحويل دور الحكومات في الإسكان من توفير المساكن مباشرة إلى دور تمكين وتقوية ودعم قوى القطاع الخاص الرسمي وغير الرسمي في أنشطته الرامية لتطوير وزيادة إنتاج المساكن، وظهور الحاجة لإنشاء آلية تقيس أداء قطاع الإسكان وتمكن من مقارنة أحواله وأدائه عبر الأزمان والأماكن، والإحتياج إلى معلومات أوسع وأفضل والعمل على تحليلها من أجل إعداد سياسات واقعية وعملية لقطاع الإسكان الشامل، كما أقر المعهد العربي لإنماء المدن في الدورة التدريبية التي عقدها بعمان، بالأردن في أكتوبر/ نوفمبر 2000م وشارك فيها كل من جامعة الدول العربية ولجنة الأمم المتحدة الإقتصادية وجمع من الهيئات الدولية المتخصصة في شئون المؤشرات الحضرية بالمدن بتأسيس المراصد الحضرية للمدن العربية،



وكان نص أول توصية من البيان الختامي لدورة الأردن هو (حث الدول العربية ومدنها والجهات المعنية بالمؤشرات والمراصد الحضرية على إنشاء المراصد الحضرية الوطنية والمحلية) كما تبنت المنظمات والهيئات الدولية المعنية مثل المرصد الحضري العالمي بمركز الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بنيروبي، وقدرت المساعدات الحكومية والسلطات المحلية والمجتمعات المدنية في مجالات جمع وإدارة وتحليل إستخدام المعلومات (المؤشرات الحضرية) من أجل إعداد سياسة تنموية حضرية أكثر فاعلية، وأيضاً لمساعدة المسئولين في فهم التفاعلات الإجتماعية والإقتصادية والعمرانية والسكانية داخل المدن.